حوار مفتوح: الرأسمالية

الإقتصاد هو عصب الحياة، وبسببه تقوم الحروب وتنهار الأمم، كما أن استقرار المجتمعات ورفاهها يعتمد بشكل كبير على الاستقرار الإقتصادي ونموه. وبعد أن جرب العالم نظريات إقتصادية مختلفة في القرن العشرين، وبعد أن إنهار الإتحاد السوفييتي رمز المعسكر الإشتراكي والشيوعي، بدا وكأن العالم توصل إلى أن الرأسمالية هي المآل النهائي لشعوب الكرة الأرضية، وبدأ التبشير بأن العولمة والحرية الإقتصادية هي المنقذ للبشرية من الفقر والمعاناة… فهل هي كذلك فعلا؟

أطرح هذا الموضوع للحوار لأستقريء آراء الزوار والمدونين، وباب الحوار والنقاش مفتوح في أي جانب يتعلق بالرأسمالية والإقتصاد بالإضافة للمحاور التالية:

  • هل الرأسمالية هي فعلا أفضل منهج إقتصادي؟
  • هل هناك تناقض بين الرأسمالية والإسلام؟
  • ما هي حدود حرية السوق والرأسمالية؟ هل هي مطلقة ام مقيدة؟
  • ماهو المستوى المناسب لتدخل الدولة في حركة الاقتصاد؟
  • هل تؤدي الرأسمالية دائما إلى الطبقية؟ هل تزيد الرأسمالية من نسبة الفقر؟
  • هل انحراف الرأسمالية (إن وجد) هو انعكاس لطبيعة المجتمع الذي تمارس فيه الرأسمالية؟  أم ان الخلل جزء من طبيعة هذا النظام؟
  • هل تؤدي الرأسمالية حتما الى سيطرة قطاع الأعمال على السياسة وتوجيهها؟
  • هل الأزمات الإقتصادية التي تواجه الدول الرأسمالية في بعض الأحيان سببها الرأسمالية أو الأسواق المالية الغير منضبطة؟
  • ماهو تصنيفك للنظام الإقتصادي في السعودية؟ هل هي رأسمالية؟ رأسمالية جزئية؟ إشتراكية جزئية؟
  • ماهي المدرسة الأمثل في الرأسمالية؟ المدرسة الكينزية؟ أم المدرسة النقدية (مدرسة شيكاغو)؟

تعليقات فيس بوك

29 thoughts on “حوار مفتوح: الرأسمالية

  1. طلال

    أعتقد بأن الأسئلة عميقة ولا تناسب إلا المختصين في علم الاقتصاد. يكفي أن تسأل ماهي الرأسمالية لتأتيك إجابات عموم الناس مختلفة، ناهيك عن أن تسأل عن الفرق بين المدرسة الكينزية والنقدية :)

    Reply
  2. عصام مدير

    بداية أشكرك على طرح هذا الموضوع. نعم، إن النظام الاقتصادي السعودي هو نظام الرأسمالية المتوحشة في مرحلة بدايات تشكل ملامح الرأسمالية قبل مرحلة الكساد الاقتصادي الكبيرة التي لحقت بالولايات المتحدة الأمريكي في عشرينيات القرن الماضي.

    وهو كذلك في جانب منه نظام اقطاعي مؤسس على عصور القرون الوسطي الاوروبية البائدة فالارض ومن عليها من ثروات هي ملك لقلة تحكم بالسيف والحديد والنار وسلطة دينية كهنوتية مقيتة تبارك هذا التسلط وتجعل من شخص ملوك أوروبا ظلال الله في أرضه والعياذ بالله.

    ولم يعد في نظامنا الاقتصادي من الاسلام إلا نتف بعد نقض عراه الاقتصادية عروة عروة فهل الاحتكار من الاسلام؟ وهل اباحة البنوك الربوية من الاسلام في شيء؟ هل ازالة مساجد الصحابة الاثرية في المدينة المنورية باسم محاربة البدعة ومن ثم اقامة مكائن صراف آلي لبنوك ربوية هو من الاسلام في شيء؟ هل ازدياد الفقراء فقرا في بلادنا وازدياد الاغنياء غنى فاحش بعد القضاء على الطبقة المتوسطة هو من اثار الرأسمالية ام الاقتصاد الاسلامي الحق؟

    إن رأسمالية الغرب باتت في أعين الكثيرين ((أرحم)) من رأسمالية انظمتنا العربية الهجينة التي لا هي رأسمالية خالصة ولا هي اقتصاد اسلامي بديل نقي بل هي مزيج عفن من كل ذلك.

    نعم الرأسمالية هي السبب في الطبقية وفي ازدياد الناس فقرا وشتان بين الاقتصاد الاسلامي وبين الرأسمالية ونحن نعيش معركة الحرب الباردة بين النظامين لكن باسماء وهمية وغدا سينقشع الغبار عن حقيقة الصراع فاذا هو بين الرأسمالية والاقتصاد الاسلامي وهذا ما تخشاه اوروبا وامريكا فعاجلت بضربة استباقية تحت ذرائع مختلفة.

    انحراف الرأسمالية هو جزء من طبيعة النظام الغربي في الحكم.

    هل تؤدي الرأسمالية حتما الى سيطرة قطاع الأعمال على السياسة وتوجيهها؟ نعم والا فكيف سيطر اليهود في اوروبا وامريكا على سياستها الخارجية تجاه قضايانا المصيرية إلا بسلاح الاقتصاد الرأسمالي أولا ومن ثم الدعاية والاعلام. والا فكيف يحكم الظلمة اليوم ويضربون الا بعد تجويع الناس وافقارهم ودفع الشباب الى البطالة والمخدرات والفساد السلوكي لاذلاهم وبقية الشعب للقمة العيش.

    إن النظام الاقتصادي الاسلامي المتكامل والمستقل عن سياسات الدول يعمل على تحرير المسلمين وغير المسلمين من تبعية اقتصادية لحكوماتهم ولدول مدينة ولبنوك ربوية يمتلكها الرأسماليون المتنفذون الكبار.

    إن المعركة القادمة ستكون على المكشوف بين الشركات الرأسمالية الكبرى والاقتصاد الاسلامي ولكنها ستظل ولمدة من الزمن خلف حجب من الايدلوجيا والأفكار والمعتقدات حتى يبقى الخبثاء الكبار منزوين عن الأضواء يديرون الصراعات المفتعلة مع العالم الإسلامي من بعيد لكن الله غالب على أمره.

    وختاما هذه اشارة قرآنية إلى الرأسمالية المعاصرة وأثرها في تدمير المجتمعات وهي ما يمكن أن أسميه حكم المترفين من خلف الكواليس: {وَإِذَا أَرَدْنَا أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُواْ فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيرًا} (16) سورة الإسراء

    Reply
  3. عصام الزامل Post author

    عصام..

    تحدثت عن النموذج الإقتصادي الإسلامي..

    فهل يمكن أن تذكر الإختلافات الجوهرية بين الإقتصاد الإسلامي والرأسمالية بشكلها (المجرد)؟

    وهل يمكن أن تذكر عناصر الإلتقاء بين الإقتصاد الإسلامي والرأسمالي (ان كان هناك عناصر إلتقاء)؟

    Reply
  4. تميم

    عصام .. تدوينتك يبيلها مخمخه :) لكن اكثر شي شدني ويهمني هو سؤالك قبل الاخير ..
    النظام الاقتصادي في السعودية … انا اشوف انه نظام رأسمالي متطرف (للسعوديين فقط) و فيه كثير من الاقطاعية (تجاه الاجانب/ العمالة) … عاد انت فكر فيها وحلها :)

    بإنتظار نشر بقية تدويناتك المحفوظة (وجه يغمز) :)

    Reply
  5. عصام مدير

    ما يهم نقاط الالتقاء بين الرأسمالية والاقتصاد الاسلامي وان تعددت أوجهها لأن أركان كلا النظامين متناقضة ولان غاية كلا من النظامين مختلفة، فعلى سبيل المثال وعلى مستوى رخاء الافراد الاقتصادي فإن تشييد القصور الفارهة الباذخة والاسراف فيها هو أمر تشجع عليه الرأسمالية وهو من مظاهر المجتمع الرأسمالي وإن وجد فيه المشردين واللقطاء في الشوارع والجياع. وفي المقابل كم هي النصوص التي تذم هذا الأمر في تعاليم الاسلام الصحيح ووصايا الرسول الكريم وماذا عن الايات التي تذم اكتناز الذهب والفضة والاحاديث التي تنفي الايمان عمن نام وجاره الى جنبه جوعان، الخ.

    مقياس النجاح الاقتصادي للفرد هو في مدى ما يجمع من أموال ويكدس ويسرف منها على نفسه. أما لو قال قائل ماذا عن كرم بيل جيتس وقلة آخرون أنفقوا كثيرا مما جمعوا على الاعمال الانسانية فهل هم يمثلون الاكثرية الساحقة من المترفين الاغنياء في المجتمع الرأسمالي ام ممن شذوا عن قاعدته؟ وهل العبرة بالشواذ؟ ثم هل هم أنفقوا ابتغاء مرضاة الله أم من باب دوافع أخرى؟

    هنا قد يقول قائل ومالهم والله؟ وهنا بالضبط يتضح تماما أهم ما يفتقر اليه النظام الرأسمالي ويقدمه نظام الاقتصاد الاسلامي وهو اعادة عامل البركة الالهية الى معاملات المرء التجارية الذي ابتعد عنه نفر ليس بالقليل من ارباب الاعمال والاموال من الذين افتتنوا بالنمط الرأسمالي ونماذجه في ادارة الاعمال.

    إن المتعامل بروح الاقتصاد الاسلامي يعلم يقينا أنه اذا بارك الله في القليل الذي لديه فهو ينمو ويبقى ويتجاوز أثره الطيب ما عداه وأما غثاء الانتاج الرأسمالي وان تعاظم فجأة فإنه يذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض.

    أعلم أن طرحي السريع هنا يفتقر الى البحث العلمي المجرد لأنها تأملات عن اطلاع شخصي وارتحال متكرر الى مجتمعات رأسمالية مع استقرار متقطع سابق بها، ولكن للحديث بقية إن شاء الله.

    بقي أن أذكر أنه في العام 1996م عقد أمريكا واليابان وبريطانيا قمة اقتصادية ثلاثية أعلن فيها الرئيس الأسبق بيل كلنتون أنهم اجتمعوا للبحث في ما أسماه بـ ((الطريق الثالث)) في الاقتصاد، داعيا الى تجاوز الرأسمالية إلى ما بعدها بعد فشل تجربة النموذج الاشتراكي. هنا كبرت الله وتساءلت: هل هذا هو فجر الاقتصاد الاسلامي؟ واليوم أقول لك اخي الكريم وبثقة كبيرة وفق المعطيات الحالية وبعد 12 سنة: صباح الخير!

    Reply
  6. عصام الزامل Post author

    تميم…

    هل فعلا السعودية رأسمالية؟ في النظام الرأسمالي وسائل الإنتاج تكون مملوكة من القطاع الخاص. في السعودية.. الدولة تملك (أرامكو) بنسبة 100% وهي أكبر وسيلة انتاج في الدولة :) وتملك 70% من سابك.. ثاني أكبر مصدر انتاج في الدولة.. وتملك 70% من شركة الاتصالات.. واكثر من 50% من شركة الكهرباء..

    بالاضافة لكل هذا… يعمل اكثر من 70% من السعوديين الموظفين.. في القطاع الحكومي.

    فهل نستطيع تسمية السعودية بالدولة الرأسمالية فعلا؟

    Reply
  7. عصام الزامل Post author

    عصام…

    غاية الرأسمالية هي رفاه الفرد فهل في هذا تناقض مع تعاليم الإسلام؟

    بالنسبة للإسراف والتبذير.. فالحقيقة ان الرأسمالية الكلاسيكية (آدم سميث ومدرسته) تشجع التوفير والإدخار. والدول التي مارست هذا الأمر كاليابان وألمانيا ازدهرت بشكل مذهل وفي فترة قصيرة. أما المدرسة الكينزية فكانت تنظر بأن الإدخار يؤثر سلبا على النمو الإقتصادي، ولكن غالبية الإقتصاديين يميلون للرأي الكلاسيكي.

    التبذير والإسراف الذي نشاهده في بعض الدول الرأسمالية كأمريكا.. قد يكون انعكاسا للأسواق (المالية) المنفلتة.. ولكن هل يمكن لوم النظام الرأسمالية بذلك؟

    Reply
  8. نبراس

    السلام عليكم
    موضوع جميل أخوي عصام
    بالنسبة لرأيي الشخصي ما أعتبر الرأسمالية منهج اقتصادي ناجح وما أعتقد اإن فيه تناقض بين الرأسمالية والإسلام لكن فيه قصور في الرأسمالية والمستوى المطلوب من الدولة للتدخل في الإقتصاد عدم اسغلال المواطن وتؤدي إلى الطبقية وتزيد من نسبة الفقر وأظن أن انحراف الرأسمالية بسبب الخلل فيها وتؤدي إلى السيطرة على السياسة
    والأسئلة اللي ما جاوبت عليها ما عندي إجابة وافية عليها
    وأتمنى تتقبل مروري

    Reply
  9. صارخ بصمت

    والله يا عصام … أحس أن موضوعك هذا مظلوم …

    ويحتاج دورات عشان نلحق اللغة والمقصد من التدوينة هذي ..

    انا حأسترجع الحوار اللي دار بيننا هنا بالمختصر وبعد التصحيحات اللي صححتها ليا مشكور …

    درست في مادة العلاقات الدولية عند الدكتور عبدالرحمن العصيل

    وذكرلنا في أحد المحاضرات انه في أمريكا طلب البروفيسور من الطلاب بحث حول ايجاد طريقة ثالثة للتخلص من اثار الاستبداد المالي

    المتمثل بالنقيضين ” الاشتراكي ” و ” الرأس مالي ”

    وكان بحث الدكتور حول ان النظام الاسلامي في المال يكون هوا الطريق الثاالث اللي في المنتصف

    وأخذ الدكتور الدرجة الكاملة على البحث

    طبعا … وانتا عارف يا عصام … أني ما أفرق بين الرأس مالي والشيوعي وان معلوماتي ضحلة جدا

    لكن من معرفتي السطحية جدا عندنا نواحي في الاسلام ما شملتها الرأس مالية

    زي مثلا الزكاة الواجبة

    أتوقع بأن الزكاة يا أخي هي الحل الأوسط بين القيضين … وما أعرف نظام الرأس مالية حق المعرفة عشان أعرف اذا انتزعنا جانب الربا هل كدا يكون صالح ومافيه شوائب

    وانا زي ما ذكرت لك ححاول اني اقراء في هذا الموضوع باستفاضة أكثر

    سواء في التعاملات المالية الاسلامية او الرأس مالية او الاشتراكية

    ومشكور على الموضوع اللي يهم الجميع … ومع الأسف ما عندنا الثقافة الكافية اننا نتحاور فيه

    جزاك الله خير

    Reply
  10. ماجد

    السلام عليكم ورحمة الله
    اريد بحث على شكل مقارنة بين الاقتصاد الاسلامي والرأسمالي

    Reply
  11. الغيد

    سلام وعليكم الاسلام هو حل كل شئ …مشكلة الامة الاسلامية دخولهم في الربا

    Reply
  12. كنده

    لو أستمروا في المقايضة ولم يطورو النظام المالي ! أما كان أفضل حال وأجدر من هذا الحال المزري ! فعلاً أشياء متضاربة لا يستوعبها العقل ولكن من صنع من هذه الأزمة ياترى ؟!!! هذا سؤالي !!!
    ودمتم

    Reply
  13. ok13

    الرأسمالية نظام فاشل، لانه يتتطلب اعطاء الحرية لتجميد العمل على شكل راسمال.
    في رأيي، خليط من الاشتراكية و النظام الإسلامي هو انجح نظام ممكن…

    Reply
  14. ok13

    للإضافة، لا ا عتقد ان تطبيق الكينيزية او (النقدية؟) نيوليبرالية مدرسة شيكاغو على السعودية ممكن، لان الكينيزية تنصح الحكومات بالإستلاف للإنفاق في الاوقات الحرجة، بينما المملكة لا تحتاج للاستلاف، اما النيوليبرالية فمنطلباتها بعيدة عن تركييبة المجتمع……..

    Reply
  15. عصام الزامل Post author

    في الواقع الكينزية لا تتطلب الاقتراض اذا كانت الحكومة غنية.. كالسعودية مثلا. ولكن الكينزية بكل بساطة تحث على الاستثمار الحكومي في الاقتصاد اذا تباطأ الاستثمار الخاص.. وذلك لاستغلال الموارد الغير مستخدمة (مثل العاطلين عن العمل).

    Reply
  16. محمد المالكي

    السلام عليكم.

    بعض الإجابات للأسئلة المطروحة نراها الآن في الإنهيار في المنظومات الإقتصادية العالمية شرقاً وغرباً.
    يكفي أن نرى رئيس الوزراء البريطاني يزور دول الخليج طالباً إياها ضخ المليارات لصندوق النقد الدولي.
    دول الخليج خسرت الكثير ولكن لم تعلن عنها وإلا فالإيداعات في البنوك الأمريكية والأوروبية وسندات الخزينة الأمريكية كلها غير قابلة للإستفادة منها الآن. ببساطة (يمحق الله الربا).

    بارك الله فيك يا عصام. والله إني أتعلم من كتاباتك.

    Reply
  17. رأسمالي

    أسئلة جميلة جدا وتحتاج إلى سنين، نعم سنين :) للإجابة عليها ولكن أقول التالي وأجيب عن أسئلتك بالترتيب وباختصار شديد قد يكون مخلا بعض الشيء بما أريد إيصاله:
    -نعم الرأسمالية هي أفضل نظام اقتصادي، لأنها تعطي كل ذي حق حقه، وتعطي الحرية الكاملة للشخص في التصرف في ممتلكاته بشرط ألا يتعدى على ممتلكات الآخرين.
    -نعم ولا. كل هذا يعتمد على نظرة الشخص للإسلام. يقول تعالى “أفأنت تكره الناس حتى يكونوا مؤمنين”. الدولة الإسلامية ليست وظيفتها تطبيق الشريعة وإجبار الناس على الالتزام بقوانين الشرع. وظيفة الدولة الإسلامية هي وظيفة الدولة في مجتمع رأسمالي (انظر التفاصيل في الأسفل). دور المجتمع في الدولة الإسلامية هو الحفاظ على المبادئ والأخلاق القويمة، وإن كان المجتمع فاسدا فلن تصلحه أي سلطة في العالم.
    -لا حدود لها. هذا لا يعني أنه يجوز لأحد الاعتداء على آخر أو سرقة ماله أو ممتلكاته. إنما سوق حر من ناحية ألا شروط على أي شخص في أن يستخدم أمواله فيما يشاء في أي مجال شاء.
    -صفر. لا تدخل للدولة في مجال الاقتصاد مطلقا. الدولة في مجتمع رأسمالي سليم، وظيفتها تكون حماية الدولة (الجيش والشرطة فقط لا مخابرات ولا أمن وقائي ولا) وحماية خصوصية المواطنين وتوفير قضاء عادل يضمن عدم مبادرة شخص أو جهة بالاعتداء على شخص آخر أو جهة أخرى. طبعا عدم تدخل الدولة يشمل عدم وجود بنك مركزي.
    -عرف طبقية؟ المثابر يستحق أن يكون رئيس شركة ما وأن يجني أموالا أكثر من شخص كسول. هذه ليست طبقية وإنما مكافأة. هل ستزيد نسبة الفقر؟ لا ونعم. الرأسمالية لن ترحم العاطلين عن العمل بسبب كسلهم أو إضاعة أوقاتهم. فهناك فقر في الرأسمالية ولكنه فقر مستحق.
    -سؤال أكثر من رائع، التجارة فيها ربح وخسارة والتاجر الفطن لا يخسر كثيرا أو يسترد عافيته بسرعة بعد خسارته. قد تؤدي قرارات بعض التجار إلى أزمات مادية، نعم، هذه طبيعة الحياة. هذا السؤال تحديدا يحتاج كتبا للإجابة عليه :).
    -سؤال أكثر روعة من السؤال السابق، الرأسمالية الحقة كما ذكرت في الأعلى تقيد الحكومة بوظائف محدودة جدا. لا مجال في حكومة كهذه لأن تخضع لسيطرة قطاع الأعمال. ما رايك أنت؟
    -كما ذكرت في الأعلى قد تؤدي سياسات بعض رجال الأعمال إلى أزمات، ولكن سرعان ما يحلها السوق الحر، المشكلة عندما تتدخل الحكومة لحل هذه المشكلات، فهي تؤجل وقوع المشكلة لا أكثر.
    -النظام الاقتصادي في جميع الدول العربية هو نظام سرقة الحكومة لأموال شعوبها وإعطاء الفتات للشعب المسكين
    -المدرسة الأمثل هي المدرسة النمساوية للاقتصاد، المدرسة الداعية إلى تطبيق الرأسمالية وإزالة البنوك المركزية واستبدال عملة الدولة بالذهب أو الفضة أو ما يتوصل له السوق الحر بدلا من العملات المطبوعة من الدولة.

    عصام مدير: صلاح المجتمع لا يمكن الوصول إليه عن طريق الحكومة إنما بجهود الأفراد والعوائل والعشائر والجمعيات الخيرية وغير الخيرية. لا تستطيع أن تجبر الناس أن يطبقوا الدين أو أي منظومة أخلاقية بالقوة إنما بالنصيحة والقول الحسن.

    وصححوني إن رأيتم أني أخطأت في شيء

    Reply
  18. عصام الزامل Post author

    عزيزي رأسمالي،،

    أشكرك جزيلا على هذه المشاركة الثرية..

    وكل رد كتبته يحتاج لتدوينة كاملة لنقاشها :)

    قبل أن أرد على كل نقطة ذكرتها.. سأرمي ببعض النقاط (المثيرة للجدل) حتى يتضح إطار النقاش وتتضح ملامح وجهة نظرك بشكل كامل…

    1-
    ذكرت أن حرية السوق يجب أن تكون مطلقة…
    سؤالي: ميلتون فريدمان.. كان يؤيد أن تترك شركات الأدوية تعمل بحرية.. وأن لا تعيقها الهيئات الحكومية مثل FDA عن إطلاق أدوية جديدة.. ووجهة نظره أن الدواء السيء.. سيتم رفضه من الناس بعد فترة.. وبالتالي تخسر الشركة.. ويصحح السوق نفسه.. والدواء الجيد يستمر الخ… وهو يؤيد ذلك رغم ما قد يشكله هذا الأمر من مخاطر صحية على المواطنين. ولكنه يقول أن الفائدة اكبر من الضرر.
    فهل تؤيد وجهة النظر هذه؟

    2-
    ذكرت أن السوق تكافيء المثابر ولذلك فهو يستحق أن يكون ثريا. وانا أتفق معك لحد ما..
    ولكن… في نظام مالي يقوم على الفائدة… فإن زيادة الثروة لا ترتبط بشكل مباشر على ما يقدمه الشخص للمجتمع من قيمة مضافة. لأنه ثروته ستزيد ذاتيا وهي مجمدة في البنك ومن دون أي مجهود يذكر.

    3-
    تأثير المال على السياسة.
    انت ذكرت أن واجب الحكومة الأمن الداخلي والخارجي لذلك فمجال التدخل من القطاع الخاص محدود. ولكن هذا الكلام يناقضه الواقع.. ففي أمريكا.. يحرك القطاع الخاص توجهات الدولة العسكرية .. ليزيد من مكاسبه الخاصة. وهو أمر واضح وضوح الشمس…

    4-
    بالنسبة لاستبدال العملة الحكومية ببديل خاص.
    هل تقصد أن يكون وضع العملة مثل ما هو حاصل في أمريكا؟ فالعملة من الناحية العملية مطبوعة من القطاع الخاص وليس العام. والقطاع الخاص هنا ممثل بالبنك الفيدرالي .. وهو عبارة عن جهة غير حكومية تمثل تجمع للبنوك الخاصة في أمريكا.

    تحياتي

    Reply
  19. رأسمالي

    الFDA
    لنفترض أنه لا يوجد أف دي إيه، هل حقا تعتقد أن شركات الأدوية ستطرح أدويتها بمجرد أن تنتجها؟ لا شك أنها ستخضعها إلى الكثير والكثير من التجارب (تماما نفس العملية التي تتبعها الFDA) ثم تخرج دوائها للسوق. تخيل أن الدواء بعد نزوله للسوق قضى على كثير من الناس، هل بربك تعتقد أن أي إنسان عاقل سيشتري أي دواء من هذه الشركة بعد اليوم؟ طبعا لا. وشركات الأدوية ليست شركات صغيرة تتعامل بالملايين وإنما بعشرات المليارات، فأموال كهذه ليس من الممكن لأصحابها أن يغامروا بها. ولا يعني هذا عدم إمكانية وجود شركات خاصة تحل محل الFDA وتعمل شركات الأدوية على نيل شهاداتها. تذكر أن الFDA يا ما أخطأت في قراراتها واعتبرت أدوية مميتة أدوية صحية فبمجرد أن الدواء موافق عليه من قبل الFDA لا يعني بالضرورة أنه صحي. ورغم أن القانون يتيح للفرد رفع قضية على الFDA فإنه من غير العملي رفع قضية ضد الحكومة، أما إن كانت شركات خاصة فالوضع أسهل بكثير. أحسبك تجيد الإنجليزية، فإن كنت كذلك فاقرأ المقالة التالية:
    http://www.lewrockwell.com/grichar/grichar17.html

    الفائدة
    جزء من الأزمة العقارية سببه عائد إلى غباء المقرضين. لقد أسرف المقرضين في إقراضهم ورضوا بإقراض من لا تسمح ظروفهم بالسداد (اقرأ مقالة لا تلوموا الرأسمالية في مدونتي)، فخسروا أموالهم. وهم يطلبون الآن من الحكومة مساعدتهم. نعم الربا قد يكون الربح فيه سهلا إلا أن حجم المخاطرة فيه كبير وبالتالي فالربح أو الخسارة كبيرة. يعني باختصار ليس أي مصرفي يستطيع أن ينجح ويربح إن أعطى قروضا ربوية. ثم من قال أن زيادة الثروة لا ترتبط بشكل مباشر على ما يقدمه الشخص للمجتمع من قيمة مضافة، هناك شركات اعتمدت ولا تزال تعتمد على القروض الربوية في نجاحها. فقط للمعلومية، صحيح أني رأسمالي إلا أني أرفض التعامل بالربا.

    الحكومة
    الحكومة في ظل الرأسمالية تكون محكومة من قبل الدستور والقانون. نعم شركات الصناعة العسكرية (وشركات الأدوية) من أكبر المسيطرين على تصرفات الحكومة الأمريكية والمؤثرين في السياسة الخارجية والداخلية. تذكر ألا وجود ضرائب في الدولة التي أقترحها ولا وجود بنك مركزي تطبع الدولة منه الأموال متى شاءت (كما فعلت الحكومة الأمريكية في الحرب على العراق). فالأموال في الدولة محدودة بالكاد تكفي، وحتما لا تكفي لتبدأ الدولة حربا ضخمة، ولكن ماذا إن اقترضت الدولة أموالا، هنا يأتي دور الشعب عن طريق ممثليه، الذين عليهم الضغط على الدولة لمنعهم فعل ذلك.

    البنك المركزي
    لم أقل بديلا خاصا، إنما قلت نترك السوق ليختار عملته، والعملة الأنسب هي الذهب. ولكن إن قرر السوق اختيار النحاس فليكن النحاس. البنك الفيدرالي الأمريكي ليس ممثلا للقطاع الخاص. البنك الفيدرالي جهاز حكومي يعين مسؤوليه من قبل رئيس الدولة. وهو بمثابة البنك المركزي في بقية دول العالم. للمزيد اطلع على
    http://en.wikipedia.org/wiki/Federal_Reserve

    اتمنى أن أكون أجبتك على تساؤلاتك

    Reply
  20. عصام الزامل Post author

    شكرا أخي رأسمالي على ردك الوافي…

    أود أن أشير قبل أن اكتب ردي… أنني سأحاول لعب دور محامي الشيطان (طبعا الشيطان هنا مسألة نسبية) :) لذلك ما أطرحه من تساؤلات قد لا يعكس قناعاتي وإنما هو محاولة لطرح الموضوع من جوانب متعددة تفيد القاريء وتفيدنا جميعا أيضا.

    بالنسبة لجوابك عن ال FDA فهو يحمل في غالبه إفتراضات .. او مجرد توقعات.. وحقيقة فغالبها غير مقنع… لن أخوض في ال FDA بحد ذاتها .. حتى لا نغرق في تفاصيل لا تفيد صلب الموضوع.. ولكن ما نتحدث عنه هو وجود مؤسسة رسمية حكومية تحكم وتضبط إنتاج الأدوية.

    قلت في ردك.. ان شركات الأدوية لن تطرح أدويتها بمجرد أن تنتجها.. وانت هنا تفترض أن جميع شركات الأدوية تعمل بشكل احترافي ومخلص! ولكن لو قمت بزيارة خاطفة لأي دولة عربية :) ستشاهد الدجل والنصب.. وأن محلات صغيرة يعمل بها عطارون لا يحمل بعضهم الشهادة الإبتدائية.. يخترعون بشكل يومي انواعا من الأدوية.. كثير منها سام! ولا أعتقد انهم قاموا باختبارها ولا حتى على الفئران. فما بالك عمن سيبحث عن الربح السريع ولديه رأس مال كبير! تخيل السيناريو التالي.. سين من الناس.. لديه ثروة كبيرة… قام بتأسيس شركة أدوية.. لتنتج دواء لعلاج مرض عضال… هذا الشخص ليس لديه معرفة كيف ينتج دواءا لهذا المرض العضال.. ولكنه سيستغل انعدام القوانين.. وسيستغل قدرته على (الترويج والتسويق) لهذا الدواء من خلال الإعلام. انتج هذا الشخص دواءا وهميا.. وقد يكون ضارا.. قام بحملة إعلامية لهذا الدواء.. تقاطر الناس ممن يعانون من هذا المرض لشراء الدواء رغبة في الشفاء المزعوم.. تضرر الكثير منهم أو مات… اكتشف الناس.. ان هذا الدواء غير نافع… جنى الثري ثروة هائلة.. (نقل جلها لسويسرا)… وبعد فترة قصيرة… عاد ليفتتح (شركة جديدة) .. وينتج دواءا جديدا لمرض عضال آخر! وتستمر الحلقة.. قل لي بالله عليك.. كيف ستتجنب هذا السيناريو؟

    ما تقوله أن شركات الأدوية تتعامل بعشرات المليارات سببه أن الضوابط كبيرة حاليا.. ولذلك يجب أن تكون احجامها كبيرة.. ولكن اذا لم تكن هناك ضوابط.. فيمكنني انا وإياك أن نفتتح شركة تنتج دواء يشفي من كل داء… براس مال لا يزيد عن مئة ألف دولار!

    الفائدة البنكية
    ما دمت ترفض التعامل بالربا.. فاعتقد أننا نقف على أرضية مشتركة.. ولكن.. لا أعتقد أن أي رأسمالي من نفس مدرستك يوافقك الرأي.. فهم ينظرون للنقود (كسلعة).. لذلك فليس من حق أي أحد أن يمنع مالك السلعة من بيعها والمتاجرة بها :) والتكسب من وراءها..

    الحكومة
    اذا لم يكن هناك ضرائب حكومية.. فكيف ستدفع رواتب الجيش والشرطة وتكاليفهم؟

    وبالنسبة للحكومة الأمريكية وطباعتها للأموال.. فالوضع الحالي ليس كذلك تماما.. فوزارة الخزانة تصدر سندات حكومية اذا احتاجت للنقد.. وتعرض هذه السندات في السوق.. لتأخذ الكاش.. وتدفع فوائد لحامل السندات.. من يطبع النقود هو البنك الفيدرالي.. وهو (أحد) المشترين لسندات الخزانة الأمريكية… وليس المشتري الوحيد.. واذا إشترى البنك الفيدرالي هذه السندات فإن وزارة الخزانة (تدفع) له فائدة على هذه السندات.. غريب أليس كذلك.؟ :)

    تقول:(هنا يأتي دور الشعب عن طريق ممثليه، الذين عليهم الضغط على الدولة لمنعهم فعل ذلك)
    ولكن ممثلي الشعب لم يصبحوا ممثلين للشعب الا عن طريق دعم لوبيات الأسلحة واللوبيات الأخرى؟ :) .. حلقة مفرغة.

    البنك المركزي
    لا أتفق معك بأن الذهب او الفضة هو العملة الأنسب. لو كان هناك جزيرة في أواسط المحيط الهادي. اكتشف سكانها أنهم يعيشون فوق جبل من ذهب.. وكان العالم يعتمد على الذهب كعملة.. لماذا يجب أن يعيش سكان هذه الجزيرة برفاهية؟ هل حصلوا على هذه الرفاهية مقابل إنتاجهم وفائدتهم للإقتصاد؟ أم لمجرد تواجدهم على جبل من ذهب.. لا يسمن ولا يغني العالم من جوع.. فهو مجرد معدن.. يستخرج من باطن الأرض.. ليوضع في باطن الأرض مرة أخرى في خزائن البنوك..(كما يقول وارن بافت).

    العملة الأنسب من وجهة نظري.. هي عملة تكون عبارة عن (سلة للمنتجات والخدمات) في إقتصاد معين.. آلية انتاج العملة واصداراها يجب أن تكون مربوطة بحجم الاقتصاد وحجم السلع.. واعتقد أن النظام الإقتصادي الإسلامي لديه حلول كثيرة لسد هذه الثغرة الموجودة في الإقتصاد العالمي.

    البنك الفيدرالي هو مثل البنك المركزي في أمريكا نعم.. ولكنه ليس ملكا للحكومة.. وإنما تمتلكه البنوك الخاصة في أمريكا.. كل بنك يتملك حصة تتناسب مع حجم البنك (الخاص).. وأرباح البنك الفيدرالي تذهب غالبيتها للحكومة نعم.. ولكن هذا مشابه لرخص الإمتياز التي تمنحها الحكومات لشركات الإتصال او النفط.. ولا يعني ذلك أن البنك الفيدرالي حكومي .. النموذج الأمريكي في البنك المركزي .. هو أقرب نموذج حاليا لما تطالب به من إلغاء البنوك المركزية الحكومية…

    تحياتي لك

    Reply
  21. رأسمالي

    الثري الذي جنى أموالا طائلة بسبب قتله للناس عليه أن يحاسب، تذكر أن شرط الرأسمالية هو أن تستخدم أموالك كما تشاء دون أن تقتل الناس أو تتعدى على أملاكهم بما في ذلك جسدهم. وكيف لهذا الثري أن يفتتح شركة ثانية بعد أن قتل من قتل. لقد قضي على هذا الثري اقتصاديا. الفرق بيني وبينك أو بين الشيطان الذي تمثله :)، هو أنك تثق في وجود جهاز مركزي ينظم حياة المرضى ويجبرهم على عدم تعاطي هذا الدواء أو لا. ثم إني ذكرت وجود شركات خاصة تحل محل الfda، وكل شركة ستسعى للحصول على تراخيص منها.

    ثم لماذا تعتقد أن الfda ستنقذ البلد من الأدوية المميتة والأمراض المنتشرة؟ الدواء vioxx أباحته الfda، ثم سحبته بعد عدة سنوات، وقد قدر باحثو الfda نفسهم تسبب الدواء هذا بحوالي 100 ألف جلطة قلبية، أكثر من ثلثها انتهت بحالات قتل. طبعا لا أحد يستطيع أن يرفع قضية على الfda ليس لأن القانون يمنع ذلك بل لأنه من الصعب الانتصار على الحكومة في المحاكم، لماذا أحس أني أعيد نفسي، أتقرأ ما أكتب يا عزيزي :) ؟. وقد وافقت الشركة المنتجة للدواء أن تدفع ما مجموعه 5 بليون دولار تقريبا لضحايا الدواء. لو أن الfda استبدلت بشركات خاصة لكانت هي الأخرى مسؤولة عن دفع تعويضات للضحايا ربما 5 بلايين أخرى.

    -أنا شخصيا أرفض التعامل بالربا. أنصح كل من أعرف مسلما أو غير مسلم من التعامل به. إلا أنني لا أمتلك القدرة على إجبارهم على تركه. يعني باختصار كرأسمالي أرفض أن أستخدم أنا الربا، وكرأسمالي أرفض أن تجبر السلطة أو أن يجبر شخص شخصا ما على ترك الربا. فمن حق الجميع التعامل بالربا والتكسب به كما شاؤوا، وحسابهم عند الله.

    -الحكومة الأمريكية تجني 55 في المئة من دخلها من مصادر غير ضريبة الدخل.

    -أهم شيء لرجال الكونجرس هو إعادة انتخابهم. دعم الشعب أهم من دعم أفراد معدودين من لوبيات الصناعات العسكرية، لأن الشعب في النهاية هو المصوت. وهنا يبرز دور الشعب في إظهار اعتراضه على الحرب الفلانية وتهديد الممثل بعدم انتخابه المرة القادمة إن صوت لمصلحة الحرب.

    -أنا أرى الذهب هو أنسب عملة. لاحظ أنني أخبرتك ويبدو أنها لم تكن واضحة، أنا موافق على أي عملة يختارها السوق الحر. فإن كانت سلة للمنتجات والخدمات فلتكن، إن كانت بطيخا أو حليبا أو سيارات فلتكن. لاحظ مع كل هذا سيبقى الذهب منافسا للعملة الرسمية (الحليب، البطيخ سلة المنتجات).

    -الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، مادام في اسمه كلمة الفيدرالي فمعناه أنه جهاز حكومي، مستقل نعم كالقضاء، إلا أنه حكومي، رئيسه معين من قبل الرئيس الامريكي، وهذا الرئيس مع أعضاء إدارته المعينين أيضا من قبل الدولة يديرون الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي الذي من وظائفه:
    1- أن يكون البنك المركزي الأمريكي
    2-إدارة إنتاج المال في الدولة عن طريق سياسات مالية تعمل على ثبات الأسعار(القضاء على التضخم) وزيادة الوظائف وتحديد نسب فائدة معتدلة وفقا لنظرتها للسوق

    هو ملك للحكومة، لك أن تصدق عكس ذلك ولكنك مخطئ، وهو الجهة الوحيدة ولا علاقة للبنوك الخاصة بذلك، التي لها القدرة على إنتاج المال (احتكار). وليس أقرب لما أطالب به من إلغاء البنوك المركزية الحكومية.

    -لماذا يجب أن يعيش سكان السعودية برفاهية لأن أرضهم بها بترول؟ هذا السؤال والسؤال الذي سألته أنت فيه نوع من الحقد أو الحسد، ألا تتفق معي في ذلك؟ لا تزعل مني رجاء، نحن نتناقش هنا. مالك ومالهم إن وجدوا ذهبا بكميات هائلة. (لا تنسى أن وجود ذهب بكميات هائلة سيقضي على سعره قليلا).

    Reply
  22. عصام الزامل Post author

    رأسمالي،،

    الأدوية:

    سأعيد صياغة السيناريو… هناك صيدلي… اكتشف دواء… وجربه على شخص او شخصين.. لا أكثر.. ونجح الدواء في علاج الشخصين.. ذهب الصيدلي لأحد رجال الأعمال.. وقال له.. لدي دواء يشفي من المرض العضال (سين). فاستثمر الثري في هذا الدواء.. وروج له وسوق.. واشترى الناس الدواء… وبسبب الدواء مات مئات من الناس لأنه لا يناسب الكل.

    سؤالي: هل ستحاكم رجل الأعمال؟ أم ستحاكم الصيدلي؟ وما هي التهمة إن كنت ستحاكم أيا منهما؟

    بالنسبة للشركات الخاصة التي ستحل محل جهاز حكومي مركزي لتقنين الأدوية.. لم أفهم طريقة عمل هذه الشركات.. هل يمكنك أن تشرحها لي قليلا؟ هل هي شركات (تمنع) شركات الأدوية من بيع الأدوية الغير صالحة؟ أم أنها مجرد شركات تضع (ختم) على الدواء لتزكيته؟

    الربا:
    نحن نتحدث عن نظام متكامل.. وبما أنك ترفض أن تجبر غيرك بأن لا يتعامل بالربا.. لذلك فأنت مسؤول عن نتائج استخدام الربا في النظام الذي تتبناه. وحتى لا ننحرف عن أصل النقاش في موضوع الربا.. فقد ذكرت لك أن الأنظمة الحالية التي تتعامل بالربا لا تكافيء المجتهد فقط.. ولكنها تكافيء من يملك الأموال حتى لو لم يستثمرها ولم ينتج شيئا. فما الحل؟

    مصادر دخل الحكومة:
    هل لك أن تذكر لي بعض هذه المصادر التي تجني منها الحكومة هذا الدخل؟ وهل حصول الحكومة على دخل من هذه المصادر يتناقض مع مبدأ السوق الحر المطلق الذي تتبناه أم لا؟

    السياسة والمال:
    تكلفة الوصول لمجلس الشيوخ او الكونجرس.. تكلف الملايين.. الملايين يحصل عليها فقط من يتوافق هواه مع لوبيات الضغط.. لا أتفق مع نظرتك الطوباوية في هذا الجانب.

    الذهب والعملة:
    مقارنة الذهب بالبترول غير صالحة. البترول يحتاجه العالم حتى يعيش (برفاهية) ويشغل سياراته وطائراته ومصانعه. أما الذهب فهو سلعة لا تسهل حياة الناس ولا تجعلها أفضل.. ولا تزيد انتاجيتهم. فهي تنتقل من باطن الأرض.. لتوضع في باطن الأرض مرة أخرى.

    Reply
  23. رأسمالي

    هذه آخر مداخلة لي في هذا المجال.

    الربا:
    مادام الفرد لم يسرق مالا، ولم يتعد علي أو على أملاكي، فلا مشكلة في الأمر، سواء تعامل بالربا أم لم يتعامل. كيف جمع من يملك الأموال أمواله؟ أبجهده؟ أم بسرقته لها؟ من المستقيد من هذه القروض الربوية؟ أليست شركات تستثمر في السوق؟ أحقا مقرض أموال الربا لا ينتج أم أنه محرك لاقتصاد السوق، سواء أعجبني ما يفعله أم لا؟

    دخل الحكومة:
    هناك ضرائب مفروضة على الكماليات، الخمر، والدخان، إلخ. أيضا هناك ضريبة ورث، وضريبة على البترول وجمارك على الصادرات والورادات. هذه الضرائب يجب أن تكون ذات نسبة منخفضة جدا واحد إلى 5 بالمئة. أنا لا أراها تتعارض مع ما أراه من سوق حر إذ لا بد منها لتمويل الدولة التي لا بد منها للحفاظ على الحرية. بعض أنصار السوق الحر يعارضون هذا بل ويطالبون بإزالة الدولة كليا وتولي شركات خاصة إدارة ما كانت الدولة تديره، وبالتالي فهم لا يؤمنون بوجود ضرائب. أعارض بشدة ضريبة المبيعات على مختلف البضائع الأساسية وضريبة الدخل التي يدخل فيها الكثير من التلاعب وضريبة الشركات التي تقضي على رؤوس الأموال المستثمرة في خير البلاد.

    السياسة والمال:
    الوصول إلى الكونجرس لا يتطلب أكثر من 2 مليون دولار بينما تكلفة الوصول إلى مجلس الشيوخ قد تتعدى ال20 مليون دولارا حسب حجم الولاية. تمنع الشركات من التبرع للمترشحين ويسمح للفرد بالتبرع بمبلغ 2300 دولار كحد أقصى. فالملايين هذه ما هي إلا تبرعات أفراد ليس شركات. أنا لم أدع أن هذا النظام قد يردع الحكومة من الابتداء بالحروب، وأنا نفسي لا أثق بأي حكومة في العالم، إلا أنني وكما أخبرتك إن “تنشيف” موارد دخل الحكومة سيجعلها من الصعب أن تفكر في المشاركة في حرب فما بالك في الابتداء بواحدة؟ ثم إن أظهر المنتخبون لمرشحهم موقفهم بوضوح -والمرشح كما أخبرتك هدفه إعادة انتخابه- فلن يتردد في تلبية طلبهم إلا إن كان حقا يرغب في عدم إعادة ترشيح نفسه. للاستزادة اقرأ رد المستخدم theplumber في النقاش التالي (بالإنجليزية):
    http://www.dailypaul.com/node/75287

    العملة:
    الذهب وظيفته تخزين الثروة في وسط آمن، لأن الجميع يقدرون قيمة الذهب وهو سهل التخزين نسبيا (مقارنة بالقمح مثلا أو البترول) وعلى فكرة هذا استخدام يجعل حياة الناس أفضل بكثير. هذا عن عدا عن استخدام الذهب في بعض المجالات الطبية والصناعات الالكترونية. ولكن دعنا من هذا. ما الذي فعلته الدول النفطية غير استخراج النفط من الأرض وتصديره؟ أليس هذا مما تعترض عليه أنت دوما كونه إنتاج بلا تعب؟ أوليس مماثلا لمكتشفي الذهب في الجزيرة النائية؟ بصراحة لم أفهم نقطتك هنا. أعذرني.

    Reply
  24. سند القحطاني

    أخي عصام

    قد لا استطيع الأجابة عن الأسئلة لأسباب أما لعدم الألمام او لسبب آخر

    الرأسمالية من يقول أنها الحل ومن يقول أنها لم تسقط بلا سقطت وأنهارت
    في أمريكا واوروبا

    وقد أثبتت أن الحلول الأسلامية الأبقاء من عدم اهتزاز البنوك السعودية وأيضاً السوق السعودية التي تتعامل بالقروض الشرعية ونحن الذين نتبع الدولار

    قد تكون الأجابة غير شافية هذا ما لدينا اللمام به

    Reply

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>